المرشح 449: محمد خليفه محمد القصيمي – الشارقة

 محمد خليفه محمد القصيمي

رقم المرشح : 449

الشارقة

بطاقة الهوية:

تاريخ الميلاد: 13 ديسمبر 1963
المؤهلات التعليمية: دبلوم دراسات مصرفية ومحاسبة
آخر وظيفة عامة: العمل في القطاع المصرفي حتى عام 2011
الهوايات: صيد البحر، اضافة للفروسية  والتصوير.

للتواصل:

الموقع الإلكتروني: http://www.alqusaimi.ae/
تويترفيسبوك
رقم الهاتف: 0506460656
البلاك بيري: 25E26683

 

محمد القصيمي

اللقاء:

– هل سبق وأن عملت في مجال خدمة المجتمع أو العمل التطوعي؟ هل تستطيع التحدث عن خبرتك في هذا المجال؟
ساهمت من خلال بعض جمعيات النفع العام في بناء العديد من المساجد وحفر عيون ماء في دولتي تشاد وجيبوتي بأفريقيا، حيث كنت الممول لهذه الاعمال وفي بعض الاحيان المنفذ حيث لايخفى حاجة المسلمين هناك لاماكن يقيمون فيها الصلاة ويتدارسون فيها أمور دينهم إضافة لحاجتهم الماسة للماء العذب

– في رأيك، ماهو أكبر تحدي يواجهه المجتمع الإماراتي حاليا؟ لماذا؟
أكبر تحدي هو التركيبة السكانية الحالية، اما لماذا، فببساطة شديدة لان السواد الاعظم من الاجانب المقيمين يعملون على زرع جذور لهم في الدولة وليس لمجرد العمل لبضع سنين ثم المغادرة الى بلدانهم، ومع الاسف قوانين البلاد تعينهم على ذلك

– كيف تخطط للتعريف بنفسك وبحملتك الإنتخابية؟
من خلال مواقع التواصل والانترنت وقد اقوم بعمل حملات أعلامية ولست أعتقد بان الميزانية ستسعفني لذلك، فلقد إحتكر السماسرة اللبنانيين والهنود مواقع الاعلانات وأصبحت حصرا لمن يدفع أكثر.

– لماذا يصوت الناخب لك؟ ما الذي يميزك عن بقية الناخبين؟ بم تعدنا بالضبط إن نجحت في الوصول للمجلس؟
-أرجوا أن تعين كل ناخب فراسته ليتعرف على المرشح الأجدر بنيل صوته.
-ظني بأن عدد لا بأس بهم من الناخبين هدفهم خدمة الوطن والمواطن، خدمة لا يرجون من ورائها الا وجه الله، وحسبي أن أكون أحدهم.
-أعدكم بان أكون لصيقا بكم لا يحجبني حجاب عنكم

– كلمة أخيرة ترغب بإيصالها للناخبين والقراء؟
إِنَّ خَيْرَ مَنِ اسْتَأْجَرْتَ الْقَوِيُّ الْأَمِين

 


هذا الملف التعريفي هو جزء من بادرة دعم مرشحي المجلس الوطني الإتحادي والتعريف بهم التي بدأها موقع الإمارات40 في أغسطس، قمنا في الفترة الماضية بإرسال مجموعة ثابتة من الأسئلة للمرشحين للتعريف بأهدافهم وخططهم بشكل أكبر لتسهيل إيصال آرائهم وأفكارهم للناخبين. كل الأسئلة التي تم إرسالها كانت اختيارية ويحق للمرشح الاعتذار عن إجابة أي سؤال.

أضف تعليقا